إنخفاض سهم جنرال موتورز يقود لخسائر فادحة في خطة انقاذ شركات السيارات الأمريكية

أوردت تقارير اخبارية ان وزارة الخزانة الأمريكية أكدت علي أنها خسرت 170 مليون دولار اضافية في خطة انقاذ صناعة السيارات ، وفيما يبدو فان السبب وراء ذلك يعود الي انخفاض سعر سهم جنرال موتورز.
ووفقا ًللتقارير فان سعر سهم جنرال موتورز كان قد بلغ ذروته ووصل الي 37.23 دولار ولكنه انخفض حاليا بنسبة 35% عن هذا المستوي وقد استندت وزارة الخزانة الأمريكية في حساباتها الي قيمة السهم والتي تبلغ 21.29 دولار منذ 30 نوفمبر 2011.
وجديرا بالذكر أن حصة حكومة الولايات المتحدة من جنرال موتورز كانت 61% في البداية الا أنها الان انخفضت الي 26.5% وأكدت الأخبار الواردة أن سعر السهم المنخفض منع الحكومة من بيع عدد الأسهم الباقية التي تملكها والبالغ عددهم 500 مليون سهم.
وقد جاء هذا الأمر علي طبق من ذهب للمعارضين السياسيين لادارة الرئيس الامريكي اوباما حيث سيستغلون هذا التقرير لمهاجمة سياسته .
ورغم ذلك الا ان التكلفة النهائية لخطة انقاذ شركات السيارات الامريكية ستكون اقل بكثير من المتوقع لها حيث أن أولي التقديرات التي وضعت لتكلفة الخطة كانت 44 مليار دولار ثم انخفضت الي 30 مليار فقط في ديسمبر 2009.
أما التقدبرات الأحدث فتجعل المبلغ النهائي 23.77 مليار دولار فقط. وقد صرح ماثيو اندرسن المتحدث الرسمي باسم وزارة الخزانة الامريكية أن خطة انقاذ شركات صناعة السيارات ساهمت في انقاذ مليون وظيفة ومن المتوقع أن تكون تكلفتها الاجمالية اقل بكثير مما تم توقعه وقت حدوث الأزمة لشركات السيارات
المصدر: أوتو إيدج -

التعليقات